شبكية العين هى الطبقة الداخلية للعين ، وهى طبقة رقيقة جدا ، وتحتوى على 10 طبقات مكونة من الخلايا العصبية وخلايا المستقبلات الضوئية والألياف العصبية ، وتقوم الشبكية بتحويل الأشعة الضوئية لنبضات عصبية تنقل إلى مراكز الدماغ العليا بواسطة العصب البصرى.

وقد يحدث إضطراب فى العين فتتقشر شبكية العين عن الطبقة من الأنسجة الداعمة ، مما ينتج عنه إنفصال الشبكية ، وقد يتطلب الأمر فى البداية علاجا سريعا حتى لا يحدث إنفصال كامل فى الشبكية لا قدر الله الأمر الذى يؤدى لفقدان البصر.

ويسبق إنفصال الشبكية إنفصال الجسم الزجاجى الخلفى ، وقد تكون هناك عدة أعراض مثل :

شعور خفيف بثقل فى العين.

إضافة لرؤية ومضات من الضوء موجزة.

شبكية العين

وقد يحدث مرض إنفصال الشبكية نتيجة عدة أسباب ، منها :

حدوث قصر بالغ فى النظر.

والإصابة بمرض الإيدز.

وجراحة الماء الأبيض.

وكذلك التدخين قد يساهم فى الإصابة بإنفصال الشبكية,وغير ذلك من العوامل.

وهناك عدة أنواع لإنفصال الشبكية ، منها :

أولا : انفصال الشبكية الثانوي أوالمصلي أو النضحي والذى يحدث نتيجة للإصابة أو الإلتهاب كذلك تشوهات الأوعية الدموية حيث تؤدى لتراكم السائل تحت الشبكية بدون وجود تمزق أو فجوة أو ثقب.

ومن الهم إستبعاد الإنفصال النضجى فالجراحة تزيد الوضع سوءا وليس تحسنا.

ثانيا : تشرمى المنشأ : حيث تحدث فجوة فى الشبكية تسمح بمرور السائل من حيز الجسم الزجاجى لحيز تحت الشبكية.

وتنقسم فجوات الشبكية لثلاثة أنواع ، وهى : الغسيل والدموع والثقوب التى تتشكل تتيجة لضمور الشبكية.

ثالثا إنفصال الشبكية السحبى : والذى يظهر حينما تكون الأنسجة الليفية أو الأنسجة الليفية الوعائية والتى تنجم عن إصابة أو إلتهاب أو إتساع الأوعية الدموية تسحب الشبكية الحسية من الظهارة الصبغية الشبكية,وقليلا ما تحدث حالات إنفصال الشبكية بسبب الصدمات.

كما كانت هناك دراسة هندية لأكثر من 500 حالة من حالات الإنفصال ترشمى المنشأ ، وقد وجدت الدراسة أن 11% منها كانت بسبب الصدمة ، كما كانت تظهر بشكل تدريجى ، كما أن هناك ما يزيد عن 50% تظهر بعد الاصابة بأكثر من شهر.

وأما عن حجم إنتشار المرض فهناك 5 من كل 100000 فى العام ، لكن تزاد فرض الإنفصال لدى الأشخاص متوسطى العمر والمسنين فقد يتعرض للإصابة فى ذلك العمر 20 من كل 100000 شخص.

ويكون إنفصال الشبكية أكثر إنتشارا فى من يشتكون من قصر النظر الشديد حيث تكون عيونهم أطول ويتم إطالة الشبكية برقة ، وتشترك 67% من حالات إنفصال الشبكية فى قصر النظر.

كما تحدث مشاكل إنفصال الشبكية بعد جراحة الساد بشكل متكرر قد تصل إلى كل من 5 إلى 16 حالة من كل 1000 ويكون الخطر أكبر بكثير فى حالة إن كانوا يعانون من قصر شديد فى النظر.

وقد يحدث إنفصال الشبكية السحبى فى هؤلاء المرضى الذين يعانون من إعتلال الشبكية السكرى التكاثرى.

وقى إعتلال الشبكية التكاثرى تتسع الأوعية الدموية غير الطبيعية داخل شبكية العين وتمتد للجسم الزجاجى ، وإذا بلغ المرض مرحلة متقدمة قد تسحب الأوعية الشبكية بعيدا عن الجدار الخلفى بالعين الأمر الذى يؤدى إلى إنفصال الشبكية السحبى.

ويحدث إنفصال الشبكية عادة فى عين واحدة ، لكنه من الممكن بنسبة 15% أن يتطور للعين الأخرى ، الأمر الذى يزيد المخاطر.

وقد وهبنا الله سبحانه وتعالى نعمة عظيمة بوجود العين التى هى نافذتنا للكون والتى من خلالها نرى الكون والطبيعة والحياة ونشاهد المناظر الخلابة ، كما أن العين من أهم وسائل المعرفة لدى الإنسان ، فنحن نستخدمها فى التعرف على ملامح الأشياء ومعرفة صفاتها ، لذلك فعلينا أن نحافظ عليها ونعالج كل ما يظهر بها من مشكلات.

لذلك فإن هناك طرق عديدة لعلاج إنفصال الشبكية ، وهى تعتد على اغلاق الفجوات التى تشكلت بالشبكية ، وهى تتبع ثلاثة مبادئ ، هى :

  • البحث عن الفجوات.
  • إغلاق كل الفجوات.
  • تخفيف السحب الزجاجى الشبكوى الحالى وكذلك المستقبلى أيضا.

لذلك فإن علينا أن نراجع الطبيب ونظل على تواصل معه ونفهم منه طبيعة العلاج والخطوات المطلوبة منا فيه.

3 Trackbacks

  1. […] شبكية العين هي طبقة العين الداخلية و تكون رقيقة جداً حيث لا يصل السمك الخاص بها إلى سمك ورقة كتاب و تحتوي على ما يصل إلى 10 طبقات منها الخلايا العصبية و غير ذلك من الأجزاء الأخرى. […]

  2. […] الشبكية نحاول أن نورد أهمها ، ومن المهم هنا التعرف على مضاعفات إنفصال الشبكية ، فحين تنفصل الشبكية فهى تنفصل عن المشيمية، وتعد […]

Write a comment:

*

Your email address will not be published.

2015 © جميع الحقوق محفوظة - تصميم الموقع بواسطة Be 4 E-Marketing

للطوارىء رقم        01220703030

.