انفصال الشبكية

يعتبر داء إنفصال الشبكية من أخطر ما قد يواجه الإنسان وقد يتسبب فى العمى ، لذا فإن علاج إنفصال الشبكية أمر هام لابد من تناوله بقدر كبير من الجدية ، ولابد من كل إنسان أصيب بذلك الداء ان يتبع تعليمات طبيبه سعيا لعلاج إنفصال الشبكية ، كى يهنأ بنظره الذى هو نافذته للحياه وبه يتلمس الأشياء من حوله ويتمكن من تحديد طبائع الأشياء ، لذلك كان كان لزاما علينا أن نتناول علاج إنفصال الشبكية فى موضوع خاص ، وأن نوضح ما الذى يمكن فعله فى حالة تم إكتشاف ذلك.

انفصال الشبكية من الأمراض التي تصيب العيون ولكن تأتي علي رأس الامراض التي يجب الحرص كل الحرص منها ويجب علي الشخص سرعة التوجه للطبيب المختص من أجل سرعة علاج انفصال الشبكية حتي لا يتعرض الشخص في النهاية لفقدان البصر.

الاسباب التي قد تؤدي بالشخص للإصابة بإنفصال الشبكية :

  • من الاسباب الأساسية بإصابة الشخص بتمزق او أنفصال في الشبكية هو ان يكون الشخص مصاب بمرض السكر ،ولهذا يجب علي مريض السكر أخذ الحيطة والحذر ومتابعة مقياس السكر بإستمرار مع طبيبه المختص.
  • الاشخاص المصابين بإرتفاع في ضغط الدم بصورة مستمرة وشديدة هم الأشخاص المعرضين بكثرة للإصابة بتمزق وإنفصال في الشبكية ،ولهذا يجب علي مصابي ضغط الدم المرتفع أن يقوموا بمتابعة حالاتهم بصورة مستمرة مع طبيبهم المختص لتجنب اي خطر.
  • الأشخاص المصابون بقصر النظر الشديد ،من الاشخاص المعرضين بقوة للإصابة بتمزق او انفصال في الشبكية ،ولها يجب علي الاشخاص الذين لديهم قصر نظر شديد متابعة الحالة أول بأول.
  • ومن الأسباب التي قد تؤدي لإصابة صاحبها بتمزق او إنفصال في الشبكية هي إصابة الشخص بمرض الإيدز وإصابتة بجراحة مرض الساد “المياة البيضاء”.

الأعراض التي تصاحب تمزق او انفصال الشبكية :

  • ظهور ومضات من الضوء تشبة البرق او أجزاء طائرة أمام العين في الرؤية المحيطة.
  • حدوث زيادة كبيرة وبصورة مفاجئة في عدد العوامات.وظهور حلقة من العوامات في مجال الرؤية المحيطة.
  • إنسدال ظل اوكما يسمي انسدال ستار علي الرؤية المحيطة ،وهذا الظل يبدأ في الظهور في الرؤية المحيطة ومن ثم يبدأ في التحرك بصورة بطيئة نحو الرؤية المركزية.
  • يشعر الشخص المصاب بتمزق او انفصال في الشبكية بثقل خفيف في العين وهي مؤشر قوي لمتابعة الطبيب لتجنب الكارثة ومحاولة تدارك الأمر في بدايته.
  • يري الشخص المصاب بتمزق او انفصال في الشبكية كافة الخطوط المستقيمة علي انها في صورة منحنية ،مثل أن يري الطريق وحافة الجدار في صورة منحنية.
  • ومن أعراض انفصال الشبكية فقدان البصر المركزي.

علاج انفصال الشبكية :

عندما يتعرف الشخص المصاب بتمزق في الشبكية علي الأمر في بدايته ويتم التوجه للطبيب المختص في أمراض الشبكية ،يكون الأمر هنا تحت الشيطرة حيث ان الوضع لم يتفاقم حتي الأن ليصبح انفصال ،وقوم الطبيب بالسيطرة علي الوضع في حالة تمزق الشبكية من خلال الليزر الذي يجدي نفعاً في الحالات الاولي البسيطة من تمزق الشبكية حيث تم إكتشاف الأمر في بدايته ،ولمن إذا تحول الأمر من مجرد تمزق بسيط إلي انفصال بسبب إهمال المريض او جهله بالاعراض التي تحدث له ولم يلجأ إلي الطبيب مباشرة عند شعورة بهذه الأعراض ،لا يقوم الليزر بأي دور هنا عند تحول الأمر لانفصال ويعتمد الطبيب علي وسائل جراحية أخري قد تساعد المريض علي الا يفقد بصرة بصورة كاملة او ربما تساعده علي إستعاده بصره ،ومن هذه الوسائل :

  • تثبيت الشبكية الهوائي :من خلال حقن العين بفقاعة غازية.
  • مشبك الصلبة :جراحة من خلال الطبيب يقوم بوضع رباط حول العين.
  • إزالة الجسم الزجاجي :ومن خلال هذه الجراحة يقوم الطبيب بإزالة السائل الزجاجي.

 

 

 

 

ويجب عزيزى القارئ أن تدرك أنه إن تم إكتشاف تمزق الشبكية قبل حدوث انفصال الشبكية، فقد يتمكن العلاج من منع حدوث انفصال الشبكية ، تمزق الشبكية أو إنثقابها يعالج عادة بالليزر.

وبعض تمزقات الشبكية لا تحتاج لعلاج ، لكن إنتم إكتشاف تمزق الشبكية بسبب ظهور أعراض جديدة للانفصال الخلفي للجسم الزجاجي أو كان هناك عوامل خطر كبيرة أخرى، قد ينصح بالمعالجة.

ومن الممكن تجنب إنفصال الشبكية إذا إنكشف تمزق الشبكية وتمت معالجته ، ويتم علاج تمزق الشبكية بالليزر والمسبار البارد وتكون ويكون العلاج ناجح جدا

يقوم الليزر بعمل حرق حول التمزق ثم ليندمل ليثبت الشبكية على النسيج الذي تحتها ، الأمر الذى يمنع السائل الزجاجي من التسرب عبر التمزق واحداث الانفصال.

ونادرا ما يتعذر إستخدام الليزر ، فيتم إستخدام مسبار الشبكية البارد فى معالجة التمزق ، فيقومبتجميد الأنسجة التى تحيط بالتمزق، فتحصل ندبكما يحدث عند استعمال الليزر ، وتلك الندب تثبت الشبكية على النسيج الواقع تحتها.

ويجب عمل فحوص متابعة بعد إكتشاف التمزق وعلاجه ، لكى يتأكد الطبيب من نجاح المعالجة و عدم حدوث تمزقات إضافية.

بعد أن يحدث انفصال الشبكية، لا يعود العلاج بالليزر أو بالمسبار البارد  مهما.

إذا حدث انفصال كبير لا ينفع فيه العلاج بالليزر أو بالمسبار البارد، هناك سبل علاج أخرى تحمي من فقدان البصر بل وقد تساعد في استعادته ، منها :

تثبيت الشبكية الهوائي: بحقن فقاعة غازية في العين

مشبك الصلبة: بجراحة تهدف إلى وضع رباط حول العين

إزالة الجسم الزجاجي: بجراحة تهدف إلى إزالة الجسم الزجاجي

إن مشبك الصلبة يمنع توسع تمزقات الشبكية، يمكن أن تستخدم العلاج بالمسبار البارد على التمزقات المثبتة بمشبك الصلبة ،وهو المشبك هو قطعة من السيليكون الإسفنجي أو الصلب.  يعتمد نوع المشبك وشكله على عدد التمزقات وتوضعها.

يخاط المشبك على الجدار الخارجي من كرة العين، أو الصلبة ،وهذا ما يسبب تثلماً داخل العين يدعى تأثير المشبك.

وتجرى عملية مشبك الصلبة عادة تحت التخدير مثله مثل أي جراحة في العيادات الخارجيةوالمستشفيات. وبعد العملية يمكن للشخص أن يستأنف نشاطه في غضون أيام على أن يتجنب أي شيء يسبب هزات عنيفة للرأس.

إزالة الجسم الزجاجي وتدعى أيضاً إزالة الأجزاء المسطحة من الجسم الزجاجي. وفيه يجري الطبيب شقوقاً صغيرة في جدار العين، ثم يدخل منها أدوات صغيرة إلى الجوف الذي يحوي الجسم الزجاجي وسط كرة العين.

والجزء الأول من عملية إزالة الجسم الزجاجي هو إزالة الجسم الزجاجي باستخدام أداة تسمى النصل القاطع للجسم الزجاجي. ثم تستخدم أدوات وتقنيات أخرى لإعادة لصق الشبكية.

ويعتمد اختيار الأدوات والتقنيات على نوع الانفصال وسببه.

ويمكن أن يشرح الطبيب للمريض إذا كان في حاجة إلى عملية إزالة الجسم الزجاجي، والأدوات والتقنيات التي سيستخدمها.

إزالة الجسم الزجاجي المستوي هي جراحة تتم في العيادات الخارجية أو في المشفى تحت التخدير العام.

ومن المهم أن يحافظ المريض على وضعية معينة للرأس بعد الجراحة.

يتم تثبيت الشبكية الهوائي عن طريق حقن فقاعة غازية في وسط العين، أو في الجوف الذي يحوي الجسم الزجاجي وسط كرة العين.

ومن المهم وضع المريض في وضعية تجعل الفقاعة الغازية تغطي تمزق الشبكية ،وإذا غطت الفقاعة التمزق فإن السائل تحت الشبكية يرتشف عادة في غضون يوم أو يومين.

يعالج تمزق الشبكية بالمسبار البارد قبل حقن الفقاعة أو بالليزر بعد حقن الفقاعة.

يتوقف على الشبكية على العديد من الأمور ، منها ما هو خاص بالإكتشاف المبكرللمرض  ، ومنها ما هو خاص بالطبيب المعالج ، لكن فى النهاية ما هو مؤكد أنه على الإنسان أن يحترس بشكل كبير من كل أمراض الشبكية فإن خطورة الشبكية تنبع من أهمية العين ذاتها ، لذلك على الإنسان أن يعيها ويعى علاج الشبكية وأن يعى كيف يمكن له أن يتعامل بشكل سليم مع المشاكل من تلك النوع.

كيف يمكننى أن أكون مؤثرا فى علاج الشبكية؟

بالطبع يمكننى أن أكون عامل مؤثرا فى عملية علاج الشبكية إذا أمكننى إتباع عدة أمور ، يعتمد ذلك على قدرتى على الوعى بأمراض الشبكية وإلمامى بها بشكل واضح وهو ما يمكننى من حسن التعامل مع أى طارئ قد يطرأ.

ويمكننا هنا أن نقسم مراحل التعامل لقسمين :

  • ما قبل الإصابة :

وهى تلك المرحلة التى تظهر فيها أعراض الشبكية ، حيث ينبغى على الإنسان أن يعرف تلك الأعراض ليحسن التصرف إذا وجد أيا منها ليذهب إلى الطبيب بشكل سريع ، وفى تلك المرحلة يبدأ الإنسان فى مشاهدة أجسام غير موجودة بالفعل تطير فى مجال النظر والرؤية ، يستمر ذلك لفترة طويلة ويكون بشكل مفاجئ ، وفى تلك المرحلة كلما أسرع الشخص بالذهاب إلى الطبيب وإتخاذ الإجراء المناسب كلما أمكنه علاج شبكيته بشكل أيسر.

  • ما بعد الإصابة :

وفى تلك المرحلة يكون الإنسان قد عرف بالفعل بإصابته ، وهناك العديد من الحلول هنا للتعامل مع المريض حيث هناك أكثر من عملية قد يجريها الطبيب على عين المريض بإستخدام أشعة الليزر ، وقد عمل الأطباء على التطوير من أمكانياتهم فى السنين الأخيرة بحيث يتمكنوا من المحافظة على نظر النريض بقدر المستطاع ، لكن من المهم هنا أن يحسن الفرد إختيار الطبيب المتخصص والذى لديه خبرة طويلة فى علاج ذلك النوع من أمراض العيون بحيث يتمكن من توجيهه بشكل جيد.

وفى النهاية نسأل الله سبحانه وتعالى أن ينعم على الجميع بالصحة والعافية وأن يشفى جميع المرضى.

تحديث

تقوم الشبكية بدور كبير في عملية الأبصار ،حيث أن الشبكية هي المسئولة الأولي في إستقبال الضوء الذي يسقط علي العين عن طريق ملايين من الخلايا البصرية الموجودة فيها ،ولهذا يُعد انفصال الشبكية مشكلة كبيرة وخطيرة لكل شخص يتعرض لأعراضها ويتركها دون علاج ،ولا يذهب للطبيب في الوقت المناسب حتي لا يتفاقم الأمر ليتحول إلي الكارثة الكبري ومن ثم يحدث أنفصال تام وكامل للشبكية ويحدث للشخص فقدان للبصر تماماً.ولهذا كلما كان الكشف مبكراً عن أعراض الشبكية كلما كانت الخطوات العلاجية التي يتم إتخاذها من الطبيب المختص إيجابية في السيطرة علي الوضع وعدم وصول الشخص إلي مرحلة ميئوس منها من العلاج ومن ثم فقدان البصر.

 

كيفية عمل العين وما دورالشبكية في عملية الأبصار :

يصل الضوء إلي العين عن طريق حدقة العين ،ومن ثم تقوم الصورة المرئية بالإنعكاس علي الجدار الخلفي للعين مثل ما هو الحال في كاميرات التصوير الفوتوغرافي ،وتعمل الشبكية في العين في إستقبال الضوء الساقط عليها مثل ما يقوم الفيلم الفوتوغرافي بإستقبال الضوء الساقط عليه داخل الكاميرا.ولمن يجب توضيح أمر أن الشبكية لا تلتصق بالعين بصورة ثابتة ،ولكن تكون الشبكية مرتبطة وملتصقة بالجدار الخلفي للعين وهو ما يسمي المشيمة ،ويتم إمداد الشبكية بالدم الذي يختص بغذائها عن طريق المشيمة ومن ثم تقوم بدورها ووظيفتها علي الوجه الأكمل.

وتقوم الشبكية بتحويل الضوء الذي يصل إلي العين إلي مجموعة من الإشارات الكهربائية ،ويقوم بعدها العصب البصري بتمرير هذه الإشارات إلي الدماغ ومن ثم يقوم الدماغ بترجمتها إلي مجموعة من الصور التي يراها الأنسان في صورتها الأخيرة.

علامات توضح إصابة الشخص بإنفصال في الشبكية :

ولأن الشبكية وإنفصالها من أخطر الأمراض التي تتعرض لها العين وهي الجزء الحساس في جسم الانسان ،يجب ملاحظة التغيرات التي تحدث للفرد بدقة وعليه التوجه للطبيب المختص بالشبكية فوراً إذا شعر بأي من هذه الأعراض ،حيث يمكنه في هذه الحالة السيطرة علي الأمر ومحاولة علاج الشخص وعدم تحول الأمر إلي امر ميئوس منه حيث الانفصال التام الذي يؤدي إلي العمي وفقدان الإبصار بصورة كاملة.ومن هذه الأعراض :

  • يري الشخص الذي يصاب بانفصال في الشبكية أمام عينيه في مجال الرؤية المحيطة به أجسام طائرة وومضات تشبه البرق ،وهي علامة أساسية بجب علي كل شخص الحذر منها والتوجه للطبيب المختص مباشرة عندما يحدث ذلك وخاصة عندما يحدث بصورة مفاجئة دون سابق إنذار فهذا يعني ناقوس خطر يدق وعلي المريض الا يضيع اي وقت حتي لا يتفاقم الأمر.
  • من العلامات التي تميز الشخص المصاب بإنفصال في الشبكية هو إنخفاض الرؤية بصورة ملحوظة وبصورة مفاجئة ،كما يحدث نوع من انسدال الظل او كما يكون ستارة موضوعة علي الرؤية المحيط.وخلال ساعات او ايام او اسابيع يقوم هذه الظل بالتحرك باتجاه مركز الرؤية.

 

Write a comment:

*

Your email address will not be published.

2015 © جميع الحقوق محفوظة - تصميم الموقع بواسطة Be 4 E-Marketing

للطوارىء رقم        01220703030

.